الخميس 7 صفر 1442 هـ
وزير الإعلام السعودي يرعى الملتقى الافتراضي الأول لـ(يونا) حول دور وكالات الأنباء الإسلامية في جهود مكافحة كورونا
السبت 23 رمضان 1441 - 14:01 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-5-2020
الرياض (يونا) - افتتح وزير الإعلام المكلف السعودي رئيس المجلس التنفيذي لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا) الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، اليوم السبت، أعمال الملتقى الافتراضي الأول لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا)، المنظم تحت عنوان (دَور وكالات الأنباء الإسلامية في مسانَدَةِ الجهودِ لمكافحَةِ جائحَةِ كورونا)، وذلك بحضور الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، ورئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر بن محمد حجار، ومديري وكالات الأنباء في دول منظمة التعاون الإسلامي والمندوبين الدائمين لدى المنظمة.
وقال الدكتور القصبي: إن العالم يمر بظروف استثنائية غير مسبوقة بسبب جائحة كورونا، ما يتطلب توحيد وتنسيق الجهود التَّوعوية لدُولِ المنظمة، ووضْع آليات فعالة لتبادُلِ الخبراتِ والممارساتِ الناجحة بين دول الأعضاء لتعظيمِ الاستفادةِ منها في مجالِ نَشرِ السياساتِ الصحِّيةِ والتعليماتِ التوعويَّةِ لمواجهةِ هذهِ الجائحةِ، بالإضافة إلى التعاون المشترك في تبادل الأخبار والتقارير التي تحقق التكامل ما بين دول الأعضاء في مواجهة كورونا. داعيا إلى الاستفادة من برنامج الأنشطة والتدريب الذي ينظمه الملتقى على هامش أعماله لصالح أكثر من 2000 إعلامي من دول منظمة التعاون الإسلامي.
وأبرز وزير الإعلام المكلف، في كلمته، أهمية دور اتحاد وكالات الأنباء  دول منظمة التعاون الإسلامي في ترسيخ العمل الإسلامي المشترك والنهوض بشعوب الدول الاسلامية، من خلال الارتقاء بالمحتوى الإعلامي، الذي يلبي رغباته، وتقديم خدمات إخبارية متميزة ومتنوعة تتسم بالدقة والموضوعية. مؤكدا على دور وكالات الأنباء كمصدر رئيس لتدفق المعلومات والمواد الخبرية المتميزة بالدقة والمصداقية، على الرغم من ظهور وسائط إعلامية جديدة.
وأشار إلى أن جائحة كورونا أثّـرت على جميعِ مَناحِي الحياةِ، الأمر الذي يَستوجِبُ تضافرَ جهودِ المجتمعِ الدولي لإيجادِ لِقاحٍ ناجعٍ لهذا الوباء، ومن تلك الجهود دعوة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ومن خلال رئاستِها لمجموعةِ العشرين لهذا العام، لعقْدِ قمَّةٍ استثنائيةٍ لدولِ المجموعةِ خلال شهرِ مارس الماضي لمناقشة سبل المضي قدما في تنسيق الجهود العالمية لمكافحة جائحة كورونا، والحد من تأثيرها الإنساني والاقتصادي. 
ويهدف الملتقى إلى تسليط الضوء على الدور الذي تقوم به وكالات الأنباء كمصدر موثوق للمعلومات، في نشر الوعي حول جائحة كورونا، ويتيح الفرصة لتبادل خبرات وكالات الأنباء وعرض تجاربها في نشر الوعي والمعرفة والمعلومة الصادقة، ودحض الأخبار المزيفة والشائعات، كما يهدف الملتقى للخروج بوثيقة إرشادية وتوصيات للاستفادة من هذه التجارب.
ويأتي برنامج الأنشطة والتدريب السنوي الافتراضي، الذي يستفيد منه أكثر من 2000 إعلامي من دول منظمة التعاون الإسلامي، إنفاذا لقرار الجمعية العامة الذي أوصى بتنظيم حلقات عمل لمنسوبي الوكالات، تهدف إلى تدريبهم على أحدث التقنيات وممارسات العمل، وتعزيز الاتصالات بينهم.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي