الأحد 15 ذو القعدة 1436 - 11:19 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 30-8-2015
مظاهرات أستراليا
ملبورن (إينا) - تظاهر عشرات الأشخاص ، في ساحة مدينة "بنديجو" الواقعة جنوب شرق مدينة ملبورن بولاية فيكتوريا، بعد ظهر أمس السبت، بدعوة من جمعيات مناهضة للعنصرية دعما لمشروع تشييد مسجد في المدينة.
وجاءت التظاهرة ردا على تجمع نحو 200 شخص، في الوقت ذاته أمس السبت، ينتمون إلى "الجبهة الوطنية الموحدة"، و"حركة استعيدوا أستراليا"، ومجموعة "ارجعوا من حيث أتيتم " في مركز المدينة، مرددين شعارات عنصرية معادية للمسلمين للاحتجاج على مشروع مسجد للجالية المسلمة في المدينة.
وقد قامت قوات الأمن الأسترالية، وبينها عناصر من الخيالة، بالحيلولة دون التقاء متظاهري المجموعتين، وأنشأت حواجز بينهما، ومنعت حدوث  احتكاكات خطيرة بين الطرفين، لكن ذلك لم يمنع عددا من المتظاهرين بالاشتباك، وقامت الشرطة بتفريقهم. 
وقال ميلون غريغسون، منسق مجموعة "لا مكان للعنصرية": إن "مجموعة (استعيدوا أستراليا) تعمل على نشر كراهية المسلمين"، مؤكدا أنه لامكان للعنصرية في أستراليا ويجب أن يكون الناس أحرارا في ممارسة معتقداتهم.
وكانت مجموعات عنصرية بقيادة أعضاء من مجلس بلدية المدينة، قامت بحملة مضادة لبناء مسجد في مدينة "بنديجو"، التي يعيش فيها حوالي 200 مسلم، ويبلغ عدد سكانها 83 ألف نسمة. وقاموا بدعوة وتحريض السكان على تقديم طلبات إلى المحكمة لوقف بناء المسجد، إلا أن المحكمة المدنية والإدارية لولاية فكتوريا، رفضت تلك الطلبات، وأقرت بناء المسجد، ومن المتوقع أن تبدأ عملية بنائه قريباً.
(انتهى)
ح ش/ ح ص / ص ج
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي