الثلاثاء 18 رجب 1442 - 09:00 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-3-2021
الرباط (يونا) - ضمن برنامج منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) للعواصم الثقافية، تنطلق يوم الإثنين المقبل (8 مارس 2021)، احتفالية الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي 2021، عن المنطقة العربية، تحت شعار "ثقافتنا نور"، برعاية أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وتتضمن أكثر من 70 برنامجا ونشاطا تعكس أصالة قطر وتراثها، سيتم تنفيذها على مدار عام 2021.
ويهدف برنامج الإيسيسكو للعواصم الثقافية في العالم الإسلامي، منذ إطلاقه عام 2005، إلى الاحتفاء بالمدن الثقافية التي لها تاريخ ثقافي بارز، وتخليد أمجادها الثقافية والحضارية، وتعزيز الحوار الثقافي والحضاري، وترسيخ قيم التعايش والتفاهم بين الشعوب، حيث يتم اختيار ثلاث مدن في كل عام، تمثل كل منها إحدى المناطق الجغرافية الثلاث للدول الأعضاء بالمنظمة (المنطقة العربية- المنطقة الإفريقية- المنطقة الآسيوية).
وتشرف على تنظيم برامج ونشاطات احتفالية الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي، وزارة الثقافة والرياضة القطرية، بالتعاون مع اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، وبالشراكة مع عدد من الوزارات والهيئات بدولة قطر، منها: وزارة التعليم والتعليم العالي، ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وهيئة متاحف قطر، والمؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا"، ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.
وتمثل برامج ونشاطات الاحتفالية منصة لإطلاق الإبداع في مختلف المجالات الفكرية والفنية والثقافية، وإبراز دور دولة قطر في الميادين الثقافية، والثراء الثقافي والموروث الحضاري لها، بالإضافة إلى التشجيع على الإبداع والابتكار كقيم حضارية تثري الحضارة الإسلامية.
وجاء اختيار منظمة الإيسيسكو للدوحة لتكون عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2021، نظرا لعراقة تاريخها وإرثها، وانطلاقا من أن الدوحة تعتبر أرضا للحوار وملتقى للثقافات والانفتاح على الحضارات.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي