الخميس 21 جمادى الأولى 1441 - 08:32 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-1-2020
نيويورك (يونا) - طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أمس الأربعاء، الأسرة الدولية بتقديم دعم قوي للمؤتمر المقرر عقده في برلين الأحد المقبل حول السلام في ليبيا، مناشدا كذلك أطراف النزاع في البلد بالالتزام بوقف الأعمال العدائية بينهما.
وقال غوتيريش في تقرير إلى مجلس الأمن الدولي: "أحض جميع الأطراف على الإسراع في تعزيز الوقف غير المشروط للأعمال العدائية والانخراط بصورة بناءة في تحقيق هذه الغاية في إطار عملية برلين". ورحب الأمين العام بانعقاد مؤتمر برلين الذي سيشارك فيه، مشددا على أن هذا المؤتمر يرمي إلى توحيد المجتمع الدولي من أجل إنهاء النزاع والعودة إلى عملية سياسية من خلال توفير الشروط اللازمة لحوار ليبي-ليبي.
ولفت غوتيريش النظر في تقريره إلى أن مشروع البيان الذي سيصدر عن مؤتمر برلين يتمحور حول ستة محاور هي وقف الأعمال القتالية ووقف دائم لإطلاق النار، تطبيق حظر الأسلحة، إصلاح قطاع الأمن، العودة إلى عملية سياسية، إصلاح اقتصادي، احترام القانون الإنساني وقانون حقوق الإنسان.
ويعقد مؤتمر برلين برعاية الأمم المتحدة بهدف توفير ظروف مؤاتية لاستئناف الحوار الليبي الداخلي مع الإعلان مسبقا عن وقف دائم لإطلاق النار.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي