الثلاثاء 13 ربيع الثاني 1441 - 08:51 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-12-2019
وفا

رام الله (يونا) - قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس: إن المعضلة أمام الانتخابات الفلسطينية هي موضوع القدس. مؤكدا أنه "لن يقبل أن ينتخب أهل القدس في غير القدس".
وأضاف عباس في كلمة خلال افتتاح فعاليات المؤتمر الدولي الأول الذي نظمته هيئة مكافحة الفساد مساء الاثنين بمقر الرئاسة: "أمس أبلغنا أن التنظيمات جميعها موافقة على الانتخابات، وهذه خطوة جيدة وبقي خطوة واحدة صغيرة لكنها كبيرة.. قضية القدس في عام 1996 و2006 أجرينا الانتخابات لأهل القدس في القدس ولن نقبل أن ينتخب أهل القدس في غير القدس".
وأشار عباس إلى أن اتصالات أجريت بشأن الانتخابات في القدس مع جميع دول العالم دون استثناء وبالذات الدول الأوروبية.
وقال: "نحن ننتظر الآن أن نستمر في جهودنا ونطلب من أوروبا وغيرها أن تبذل مساعيها مع إسرائيل لتقبل إجراء الانتخابات كما كانت عام 1996 و2005 و2006 ".
ويخشى الفلسطينيون من أن تمنع اسرائيل إجراء الانتخابات في مدينة القدس.
وعن مساعي إسرائيل ضم الأغوار قال الرئيس عباس: "إذا قررت إسرائيل أن تضم الأغوار والبحر الميت فأنا أقول وأتحمل المسؤولية لوحدي يجب أن نلغي كل الاتفاقيات بيننا وبينهم".
(انتهى)
ص ج/ ح ص

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي