الأربعاء 26 محرم 1441 - 14:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 25-9-2019
(برناما)
نيويورك (يونا) -  دعا رئيس الوزراء الماليزي الدكتور محاضير محمد المجتمع الدولي إلى التركيز على أزمة أقلية الروهينغا المسلمة لإيجاد سبل التسوية.
وقال الدكتور محاضير عقب وصوله إلى نيويورك لحضور الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة: إنه من الواضح أن حكومة ميانمار غير مستعدة لاتخاذ أي إجراءات لتسوية الأزمة.
وأضاف الدكتور في حديثه خلال فعالية جانبية حول "أزمة روهينغا نحو المضى قدما" التي عقدت في مقر الأمم المتحدة الثلاثاء: "لذلك، الأمر متروك لنا - المجتمع الدولي – للعمل  بشأن هذا الوضع".
وأوضح أنه يجب على الأمم المتحدة أن تلعب دورها، مع الأخذ في بعين الاعتبار أنها تأسست على أمل لمنع المآسي بسبب الأعمال البشرية في المستقبل.
وتابع: "ولكن صمت الأمم المتحدة بشأن قضية الروهينغا يصم الآذان".
(انتهى)
ز ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي