أكد أن البلدين يتعاونان لإبراز الصورة الحقيقية للإسلام
الثلاثاء 05 ذو الحجة 1440 - 02:23 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-8-2019
(يونا)
مكة المكرمة (يونا) - أكد وزير الشؤون الدينية التونسي أحمد عظوم، أن تطبيق مبادرة طريق مكة في تونس خلال موسم حج هذا العام، دليل على عمق التعاون الموجود بين بلاده والمملكة العربية السعودية.
وقال عظوم في تصريحات لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا)، اليوم الاثنين، على هامش أعمال ندوة الحج الكبرى في مكة المكرمة: إنَّ المبادرة تم تنفيذها بحرص وتوجيه من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وكان الرئيس التونسي المرحوم الباجي قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد مصرين على تطبيقها منذ هذه السنة.
وكانت الحكومة السعودية أطلقت مبادرة طريق مكة لإنهاء جميع الإجراءات المتعلقة بالحج في بلد المغادرة، في خطوة تهدف إلى اختصار المعاملات، والتيسير على الحجاج. 
وأشار عظوم إلى أن المبادرة لقيت نجاحاً كبيراً لمسه حجاج بيت الله الرحمن من تونس الذين انطلقوا من مطار تونس قرطاج، إلى مقرات سكنهم في مكة المكرمة مباشرة، لافتاً إلى أن المبادرة دليل على ما نلقاه حين قدومنا إلى الأراضي المقدسة من كريم العناية والرعاية حالنا في ذلك حال جميع ضيوف الرحمن، وإن كنا في تونس نشعر بمكانة خاصة في المملكة، كما أن للسعوديين مكانة خاصة في تونس.
ونوه الوزير التونسي بمستوى الخدمات التي تقدمها الحكومة السعودية للحجاج على جميع الأصعدة في الصحة والأمن والنقل والإسكان، وقال: هذه المرة الثالثة التي أترأس فيها وفد الحج التونسي، وفي كل سنة نلمس تطوراً ملحوظاً عن السنة التي قبلها.
وأكد وزير الشؤون الدينية التونسي أحمد عظوم، أن موضوع ندوة الحج "الإسلام تعايش وتسامح" مهم جداً، مشدداً على أن بلاده عملت عليه بشكل مكثف، حيث نظمت في السنة الماضية عدة ندوات في مسألة التعايش.
وقال عظوم: إن منطلق تونس في هذه القضية، هو التأكيد على أن ديننا الإسلامي الحنيف مبني على الوسطية وعلى الرحمة والاعتدال، رغم ما ألصق به من دعاوى يتسامى عليها.
 وأشار إلى أن الندوة سلطت الضوء على المشكلات التي تنشأ من الإخلال بقيم التسامح، وقال: إن التوصيات التي صدرت عنها في يومها الأول، نلتقي فيها مع الإخوة في المملكة العربية السعودية، وأعتقد أن مجال التعاون بين تونس والمملكة في هذا المجال كبير، فنحن في تونس بلد الزيتونة، عندنا تجربة كبيرة، والمملكة أيضا عندها تجربة رائدة، وأعتقد أنه من خلال تعاوننا، سنبرز الصورة الحقيقية لديننا الإسلامي الحنيف.
(انتهى)
الزبير الأنصاري/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي