الخميس 20 محرم 1441 هـ
الثلاثاء 20 ذو القعدة 1440 - 13:59 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 23-7-2019
سبأنت
الرياض (يونا) - جدد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني مطالبته للمجتمع الدولي والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان باتخاذ مواقف واضحة من إرهاب ميليشيا الحوثي الإنقلابية بحق اليمنيين، ودعم جهود الحكومة في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار.
جاء ذلك على خلفيه قيام الميليشيا بنشر فيديو لسحل مجاهد الغولي، أحد الشخصيات الاجتماعية بمحافظة عمران الذين ساندوا الميليشيا في معارك محافظة عمران واقتحام معسكر اللواء 301 والفرقة الأولى مدرع بالعاصمة صنعاء.
وقال الإرياني: "الحوثيون لم يكتفوا بقتله بل نكلوا بجثته وسحلوه بعد أن فجروا منزله". معبرا عن أمله في أن تكون هذه الجرائم الإرهابية عبرة لأبناء القبائل ممن لايزالون في صف ميليشيا الحوثي ويدفعون بأبنائهم وإخوانهم للقتال في جبهاتها، وهو ما يؤكد أن ميليشيا الحوثي لا عهد لها ولا ذمة، وأن هذه الجرائم ستطال كافة الشخصيات الاجتماعية بعد أن تكتفي الميليشيا من خدماتهم.
ولفت إلى أن هذه الجرائم التي ترتكبها ميليشيا الحوثي والتي لم يسلم منها عناصرها تؤكد وحشيتها ودمويتها وتعطشها للدماء، وأن فكرها وعقيدتها مبنية على القتل واستباحة الدماء وانتهاك كل الحرمات، وأن وضعها على قوائم الإرهاب بات ضرورة للحفاظ على الأمن والسلم والتعايش.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي