السبت 03 ذو القعدة 1440 - 17:29 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-7-2019
نيامي (يونا) - التقى وزير الخارجية المفوض بحكومة الوفاق الوطني الليبية محمد الطاهر سيالة بمفوض الشؤون الاجتماعية بمفوضية الاتحاد الإفريقي أميرة الفاضل، وذلك على هامش اجتماعات المجلس التنفيذي للاتحاد الافريقي المنعقدة في مدينة نيامي النيجر خلال يومي 4 - 5 يوليو 2019.
وقد تم التطرق خلال الاجتماع إلى تداعيات القصف الجوي ليلة الثاني من شهر يوليو الجاري على أحد مراكز إيواء المهاجرين غير الشرعيين بمنطقة تاجوراء، الذي أدى إلي سقوط العشرات من الضحايا الأبرياء من مختلف الجنسيات الإفريقية والعربية وجنسيات أخرى، فضلا عن إصابة العديد من الجرحى.
وأوضح سيالة أن ما حدث لا يعدو كونه حادثا متعمدا راح ضحيته عشرات الضحايا الأبرياء. مطالبا الاتحاد الإفريقي ممثلا في مجلس السلم والأمن الإفريقي بإدانة هذا القصف، ومساعدة الدولة الليبية في حل مشكلة المهاجرين الأفارقة من خلال الاتفاق على الآليات التي تضمن تحقيق هذا الهدف، بما في ذلك إقناع دولهم بإعادة قبول رعاياهم، على غرار ما تم بالتعاون بين ليبيا والاتحادين الإفريقي والأوروبي حيث تم إرجاع حوالي ثلاثين ألف مهاجر غير شرعي خلال عامي 2018 - 2019 بعد اتفاق غينيا الاستوائية.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي