الإثنين 22 رمضان 1440 - 15:44 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 27-5-2019
جدة (يونا) - أعربت اللجنة الاستشارية للمرأة في منظمة التعاون الإسلامي عن عميق انزعاجها إزاء الأوضاع الخطيرة للمرأة الفلسطينية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، نتيجة استمرار الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته التي تحول دون ممارستها لحقوقها وتعيق تقدمها ومشاركتها في تنمية المجتمع.
وأكدت اللجنة الاستشارية على تضامنها ودعمها للمرأة الفلسطينية التي تعتبر أكثر الفئات الاجتماعية معاناة من الاعتداءات التي تمارسها قوة الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني من تدمير البيوت، ومصادرة الأراضي والممتلكات، والتهجير القسري، والحبس التعسفي، كما أشارت اللجنة إلى أن هذه الممارسات تشكل انتهاكاً للقانون الدولي لحقوق الانسان، والقانون الدولي الإنساني، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.
ودعت اللجنة المجتمع الدولي لاتخاذ تدابير عملية لحماية المرأة الفلسطينية على النحو المنصوص عليه في قرارات مجلس الأمن 1325، و1840، و2242 وإلى تقديم الدعم للجهود التي تبذلها دولة فلسطين لتمكين المرأة وحماية حقوقها، وللعمل من أجل امتثال إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، امتثالاً تاماً لأحكام ومبادئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في 10 ديسمبر 1948. 
كما طالبت اللجنة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بالعمل على تنفيذ قرارات المؤتمر الوزاري السابع للمرأة في بوركينا فاسو وخاصة القرار رقم 1/7-م بشأن تنمية المرأة الفلسطينية، والقرار رقم 9/7-م بشأن دور المرأة في تسوية النزاعات وتعزيز السلم الاجتماعي، ودعت الدول الأعضاء إلى مواصلة تقديم المساعدة والخدمات والاحتياجات الملحة للنساء الفلسطينيات، للتخفيف من وطأة المعاناة التي يعشنها، أخذاً في الحسبان خطة التنمية المستدامة لعام 2030 للأمم المتحدة وبرنامج العمل العشري لمنظمة التعاون 2025 وخطة منظمة التعاون الإسلامي للنهوض بالمرأة، كما دعت الدول الأعضاء إلى المساعدة في إعادة إعمار قطاع غزة من منازل ومدارس ومستشفيات وغيرها، وبناء المؤسسات الفلسطينية، مع إدماج المنظور الجنساني في كل برامج المساعدة.
جاء ذلك أثناء مناقشة اللجنة سبل دعم المرأة الفلسطينية في الاجتماع الرابع للجنة الاستشارية للمرأة الذي عقد في 12 مايو 2019 بمقر الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة، بحضور وزيرة المرأة والتضامن الوطني والأسرة والعمل الإنساني في بوركينا فاسو، رئيسة الدورة السابعة للمؤتمر الوزاري حول دور المرأة في التنمية في الدول الأعضاء.
(انتهى)
ز ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي