الثلاثاء 07 جمادى الثانية 1440 - 14:43 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 12-2-2019
دبي (يونا) - وقع اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا) ميثاق وكالات الأنباء للتسامح، الذي وقعته 28 وكالة أنباء دولية، وذلك على هامش مشاركته في أعمال القمة العالمية للحكومات بدبي.
يأتي الميثاق بمبادرة من وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، عضو المجلس التنفيذي للاتحاد، بهدف تعزيز المضامين الإعلامية عن التسامح في وسائل الإعلام العربية والدولية، انطلاقاً من إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة 2019 عاماً للتسامح.
وينص الميثاق على أن مبادئ التسامح تستحق متابعة إعلامية مستمرة تسلط الضوء على دورها في تحقيق قيم التعايش السلمي بين الشعوب باختلاف دياناتها وطوائفها ومذاهبها وأفكارها واختلافاتها الأخرى.
وبموجب الميثاق توافق الاتحادات والوكالات الموقعة على تبادل الأخبار المكتوبة والصور ومقاطع الفيديو وأي مواد صحافية أخرى متعلقة بموضوع التسامح، بغض النظر عن موقع الأحداث.
وأكد مدير عام اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي عيسى خيره روبله أهمية هذا الميثاق، وحاجة وسائل الإعلام إلى هذا النوع من الخطاب الإعلامي المسؤول الذي يسعى لتوظيف الميديا وثورة المعلومات في خدمة القضايا الإنسانية وتعزيز التعايش.
  وقال روبله: إن الميثاق يلتقي مع أهداف الاتحاد في نشر خطاب التسامح والاعتدال، وتجنب نشر المواد الإعلامية المسيئة، وكل ما من شأنه إثارة الكراهية والنعرات الطائفية.
ونوه روبله بالجهود التي تنهض بها دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال التسامح بالتوازي مع جهودها الأخرى في دعم عمليات التنمية خصوصاً في الدول الإسلامية الفقيرة.
كما أشاد بالدور المهم لوكالة الأنباء الإماراتية في نشر خطاب إعلامي معتدل، إلى جانب دعمها المستمر لأنشطة الاتحاد وبرامجه.
(انتهى)
ز ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي