الأربعاء 01 جمادى الثانية 1440 - 00:59 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-2-2019
بروكسل (يونا) - استضافـت اللجنة السياسية والأمنية بالاتحاد الأوروبي وزير الخارجية اليمني خالد اليماني للحديث عن رؤية اليمن للتسوية.
وقال زير الخارجية اليمني في كلمته أمام اللجنة السياسية والأمنية بالاتحاد الأوروبي: إن رؤية الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي للتسوية والسلام التي تتبناها الحكومة الشـرعية، واضحة في أن الأولوية لإجراءات بناء الثقة، ويأتي بعدها تاليًا مسألة الملف السياسي، فلا يمكن وليس من المنطقي الحديث عن أي موضوع آخر مع الحوثيين وهم لم ينفذوا ما اتفقنا عليه في ستوكهولم".
وأضاف: "إن ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، حتى لم يلتزموا بالحد الأدنى ما كان يطالب به الجنرال كاميرت من فتح الممرات أمام تدفقات المساعدات الإنسانية والإغاثية".
وتركزت مداخـلات سفراء الدول الأوروبية في اللجنة حـول آفاق التسوية، وطلب مقترحات الجانب الحكومي اليمني لدور أوروبي أكثر فعالية في اليمن.
وأكد الوزير اليماني، على ضـرورة ممارسة المزيد من الضغوط على إيران لإيقاف تصرفاتها غير المسؤولة من إرسال الأسلحة إلى الميليشيات الانقلابية.
وقال: "يمكن لنا أن نتخيل حجم الكارثة فيما إذا وصلت هذه الأسلحة إلى الإرهابيين في الداخل الأوروبي".
(انتهى)
ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي