الثلاثاء 16 جمادى الأولى 1440 - 16:29 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-1-2019
صورة ارشيفية

نيويورك (يونا) - دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "الـيونيسيف" الدول الأوروبية إلى تحسين البرنامج الإقليمي المتبع حاليا في القارة لضمان توفير الحماية الأفضل للأطفال اللاجئين والمهاجرين الذين يصلون لها عبر الرحلات البحرية الخطرة.
ونوه بيان إعلامي صادر عن المنظمة إلى التقارير الواردة التي تؤكد فقدان نحو 170 شخصا في حادثتين منفصلتين في البحر المتوسط مؤخرا بينهم بعض الأطفال وامرأة كانوا على متن أحد القاربين، فضلا عن غرق طفلة عراقية عمرها 9 سنوات أثناء محاولة أسرتها الوصول إلى جزيرة ساموس.
وأوضح أفشان خان المدير الإقليمي لليونيسيف في أوروبا ووسط آسيا، في تصريحات أدلى بها، أن الأطفال المهاجرين عادة ما يخاطرون بحياتهم كل يوم في المياه الخطرة في ظل درجات حرارة تصل إلى التجمد آملا في العثور على السلامة والفرص لبناء مستقبل كريم.
وقال إن تحسين النهج الإقليمي المتبع حاليا من شأنه أن يساعد في منع معاناة الأطفال المهاجرين الذين عادة ما يواجهون الاستغلال والاعتداءات أثناء رحلة لجوئهم المحفوفة بالمخاطر.
(انتهى)
​ص ج/ ح ص

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي