الثلاثاء 02 جمادى الأولى 1440 - 18:37 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 8-1-2019
جدة (يونا) - بحث وزير الخارجية اليمني خالد اليماني، اليوم الثلاثاء، مع سفراء مجموعة الدول الـ18 الراعية للعملية السياسية في اليمن تطورات الأوضاع حول مخرجات جولة السلام الأخيرة في السويد والاتفاقات التي تم التوصل لها.
وشدد اليماني، خلال الاجتماع في الرياض، على أهمية الدور الذي تؤديه الدول الراعية للعملية السياسية في اليمن من خلال ممارسة الضغط على الحوثيين للانصياع للقرارات الأممية وتنفيذ مقتضيات اتفاق ستوكهولم، الذي تعثر تنفيذه حتى الآن منذ التوصل إليه.
وأشار إلى "ما تمارسه الميليشيا الانقلابية من خروقات لوقف إطلاق النار وإعادة تموضع قواتهم وحفر الخنادق وإنشاء الحواجز الترابية واستغلال وقف إطلاق النار في تعزيز مواقعهم العسكرية".
من جانبهم أكد سفراء مجموعة الدول 18 الراعية للعملية السياسية في اليمن استمرار التواصل والتشاور مع الحكومة الشرعية بغية الوصول إلى سلام مستدام في اليمن،.مجددين دعمهم للعملية السياسية وجهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث واتفاق السويد.
كما عبر السفراء عن التزامهم بقرارات الأمم المتحدة كمسار وحيد لتحقيق السلام واستعادة الاستقرار في اليمن. مجددين استعدادهم لتقديم مختلف التسهيلات والدعم بما يحقق هذا الغرض.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي