السبت 16 ربيع الأول 1440 - 14:28 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 24-11-2018

بوينس آيرس (يونا) - قال رئيس الوزراء الأرجنتيني ماركوس بينا، اليوم السبت، إن حكومته تهتم بالمجتمع الإسلامي في البلاد، وتكن له الاحترام.
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها بينا، خلال استضافته قادة وممثلي المؤسسات الإسلامية ببلاده، في مقر الحكومة بالعاصمة بوينس آيرس، الذين جاؤوا للإعراب عن مخاوفهم من توقيف السلطات الأرجنتينية الأسبوع الماضي شابين بدعوى "دعم الإرهاب".
وكان من بين الحاضرين في اللقاء رئيس المجتمع الإسلامي في الأرجنتين هنيبال بشير بكر، وممثل اتحاد المؤسسات العربية في الأرجنتين عبد البر أسعد، وأمين عام الثقافة في البلاد ألفريدو أبرياني.
وفي تغريدة له حول اللقاء قال بينا: "لقد اجتمعنا اليوم مع ممثلي مسلمي الأرجنتين، الذين هم جزء لا يتجزأ من مجتمعنا، لبحث قلقهم حيال سجن الشقيقين سالومون"
وأضاف بينا: "نولي في الحكومة أهمية للمجتمع الإسلامي، ونكن له الاحترام. الأرجنتين تفتخر بهذا التنوع الذي يكوّن شخصيتنا، وندرك قيمة الحوار الذي حققناه".
بدوره، قال أمين عام الثقافة الأرجنتيني ألفريدو أبرياني، في تصريحات أدلى بها لوكالة الأنباء "تيلام" الرسمية: إن هدف الزيارة هو "تعزيز الروابط، وتأكيد مهام الحكومة في ضمان عيش المعتقدات المختلفة في البلاد معا وبشكل سلمي".
 ((انتهى))
ح ع/ ح ص

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي