الثلاثاء 21 رجب 1438 - 13:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 18-4-2017
(الانترنت)
وارسو (إينا) - نشر علماء فلك من بولندا والسويد معلومات جديدة عن أصل "سحابة أورت"، التي تعد أبعد نقطة في المجموعة الشمسية.
وفي مقالة نشرها موقع arXiv.org أكد العلماء أن "دراساتهم الأخيرة، والتي استخدموا فيها برامج المحاكاة الإلكترونية، بينت أن تلك السحابة تشكلت في وقت كانت فيه الشمس جزءا من تجمع نجوم فاقت كتلة الشمس بـ 10 آلاف مرة".
ووفقا لموقع روسيا اليوم فقد أشار العلماء إلى أن تلك السحابة، والتي تحوي عددا من الكويكبات والمذنبات، حافظت على وجودها الجزئي بفضل بعدها الذي يعد كبيرا نوعا ما عن الشمس، فالسحابة القديمة كانت تقع على مسافة من 5 إلى 20 ألف وحدة فلكية عن الشمس، وقت تكونها.
يذكر أن سحابة أورت هي سحابة كروية هائلة تحيط بالنظام الشمسي، وتعتبر حدودها التي تبعد قرابة سنة ضوئية واحدة عن الشمس، الحدود الخارجية للنظام الشمسي.
(انتهى)
ص م/ ح ص
 
جميع الحقوق © محفوظة لوكالة الأنباء الإسلامية الدولية إينا